لا تكاد تمر فترة زمنية قصيرة حتى يتناول الإعلام العربي والعالمي المزيد من الأخبار عن التقارير الدولية التي توثق إرهاب مليشيا ما يسمى "الحشد الشعبي" في العراق , والذي تحاول من خلالها طهران الهيمنة الكاملة على بلاد الرافدين , وإحداث تغيير ديمغرافي كبير في التركيبة السكانية ذات الغالبية السنية , عبر تهجير ممنهج للمدن والقرى السنية بعد استخدام تلك المليشيات أبشع أنواع الإرهاب ضد سكانها , بدءا بنهب تلك القرى وصولا إلى حرق البيوت وهدم المساجد , وليس انتهاء بالاعتقال التعسفي والقتل على اله

د. زياد الشامي
تقرير إخباري ـ خالد مصطفى

في الحادي عشر من فبراير/ شباط من عام 1979 أبتلي العالم العربي والإسلامي بثورة طائفية خمينية دفع ويدفع العالم العربي والإسلامي أثماناً باهظة لقيامها، وقبله دفع الشعب الإيراني ثمناً مرتفعاً لديمومتها، واليوم بعد هذا التاريخ الطويل ماذا تبقى من شعارات لهذه الثورة التي جاءت لدك عرش الشاه الطاووسي وعمالته للغرب والشرق، وماذا تبقى من شعار الثورة الخمينية التي رفعها الخميني وصحبه لا شرقية ولا غربية، فجاءت ثورة الشام العظيمة لتُسقط آخر ورقة توت عن هذه الثورة وتفضحها فضحاً إن كان بسماح إيران لقاعدة هم

دـ أحمد موفق زيدان
منذر الأسعد
الدكتور حسام عقل كاتب محترم ومفكر نزيه وصاحب قلم جريء.. وما أصدق الحكمة العربية العريقة التي تقول: لكل امرئ من اسمه نصيب.. فالرجل حسام بتار في الذود عن هوية أمته، وهو ذو عقل متوقد وصاحب حجة ناصعة قوية