أنت هنا

5 ذو القعدة 1439
المسلم/ وكالات

ذكرت وزارة العدل الأمريكية أنه جرى اعتقال امرأة روسية تعيش في واشنطن وتبلغ من العمر 29 عاما وتوجيه الاتهام لها بالتآمر للتجسس لصالح الحكومة الروسية بينما كانت تسعى لإقامة علاقات مع مواطنين أمريكيين واختراق جماعات سياسية.

 

وقالت الوزارة إن السلطات ألقت القبض على ماريا بوتينا، التي درست في الجامعة الأمريكية بواشنطن وأسست جماعة  الحق في حمل السلاح (رايت تو بير آرمز) الروسية المدافعة عن حمل السلاح، واتهمتها بالعمل بتوجيه من مسؤول رفيع المستوى في البنك المركزي الروسي يخضع لعقوبات فرضها عليه مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية.ولم تذكر سجلات المحكمة اسم المسؤول.

 

وظهرت بوتينا في عدة صور على صفحتها على فيسبوك مع ألكسندر تورشين، نائب رئيس البنك المركزي الروسي الذي فرضت عليه وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات في أبريل.

 

وقالت وزارة العدل: إن بوتينا عملت مع مواطنين أمريكيين لم تسمهما ومسؤول روسي لمحاولة التأثير على السياسات الأمريكية واختراق منظمة أمريكية مدافعة عن حمل الأسلحة.

 

وجاء الكشف عن الاعتقال بعد ساعات من لقاء جرى في هلسنكي بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الروسي بوتين.

إضافة تعليق

2 + 16 =