أنت هنا

15 جمادى الثانية 1439
المسلم/ وكالات

قال رئيس مجلس الأمن الدولي المندوب الهولندي لدى الأمم المتحدة، كارل فان أوستروم، إن الوضع الإنساني في الغوطة الشرقية بريف دمشق أصبح "كارثيا ولابد من الالتزام بهدنة مجلس الأمن".

 

وكشف "أوستروم" عن أن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة خاصة يوم 12 مارس الجاري يستمع خلالها لتقرير من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بشأن تنفيذ قرار المجلس 2401 الذي تم اعتماده السبت الماضي.

 

جاءت تعليقات المندوب الهولندي في مؤتمر صحفي عقده مساء الخميس، بمقر المنظمة الدولية بنيويورك، بمناسبة تولي بلاده الرئاسة الشهرية لأعمال مجلس الأمن.

 

والسبت الماضي، أقر مجلس الأمن، القرار 2401، الذي طالب جميع الأطراف بوقف الأعمال العسكرية لمدة 30 يومًا على الأقل في سوريا، ورفع الحصار المفروض من قبل قوات النظام عن الغوطة الشرقية والمناطق الأخرى المأهولة بالسكان.

إضافة تعليق

12 + 4 =