أنت هنا

زواج النبي من زينب بنت خزيمة وولادة الحسن بن علي
17 رمضان 1439
منذر الأسعد

في الخامس عشر من شهر رمضان المُبارك في السنة الثالثة للهجرة (22/ 2/ 625م)، وضعت فاطمة رضي الله عنها بنت الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام، وضعت مولودها الحسن ابن عليّ رضي الله عنهما.
 

وفي اليوم نفسه من السنة نفسها تزوج رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم من زينب بنت خزيمة الهلالية العامرية، وكانت من قبل زوجة الشهيد عبيدة بن الحارث أحد شهداء غزوة بدر. مكثت أم المؤنين زينب بنت خزيمة في بيت رسول الله (صلى الله عليه وسلّم) ثمانية أشهر، ثم توفيت، كانت تُلقّب بأم المساكين، لأنها اشتهرت بالشفقة القوية والتصدق المستمر على المساكين.

6 + 5 =