أنت هنا

وفاة فاطمة الزهراء (رضي الله عنها)
5 رمضان 1439
منذر الأسعد

في اليوم الثالث من شهر رمضان المُبارك من السنة الحادية عشرة الهجرية (21 تشرين الثاني/ نوفمبر للعام 632 م) توفيت فاطمة الزهراء سيدة نساء أهل الجنة رضي الله عنها وأرضاها بعد أبيها نبينا محمد صلى الله عليه وسلم بستة أشهر، وقيل غير ذلك، وهي أول أهل بيته لحوقاً به، ففي صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دعا فاطمة ابنته فسارّها فبكت، ثم سارّها فضحكت، فقالت عائشة فقلت لفاطمة: ما هذا الذي سارك به رسول الله صلى الله عليه وسلم فبكيت، ثم سارك فضحكت؟ فقالت: سارني فأخبرني بموته فبكيت، ثم سارني فأخبرني أني أول من يتبعه من أهله، فضحكت.
 

وكانت الزهراء رضي الله عنها زوجة علي بن أبي طالب رضي الله عنه ووالدة الحسن والحسين سيدَيْ شباب أهل الجنة رضي الله عنهما.

11 + 9 =