أنت هنا

17 رمضان 1437
المسلم ــ متابعات

شنت مقاتلات تابعة لسلاح الجو الروسي، غارات بالقنابل الفوسفورية على مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة السورية المعتدلة في محافظة حلب السورية.

وأكد الناشط الإعلامي المحلي أنس صباغ، أنّ مقاتلات روسية نفذت، ليلة أمس، غارات طالت مناطق عندان، وحريتان، وبلدتي كفر حمرة، ومعرة الأرتيك، وفق ما نقلت عنه وكالة "الأناضول"

وأضاف صباغ، أنّ قسماً من المدنيين اضطروا إلى ترك مناطقهم والفرار منها، فيما لجأ البعض الآخر إلى الطوابق الأرضية في الأبنية، للاحتماء من تأثير القنابل الفوسفورية الملقاة عليهم.

وأردف الناشط الإعلامي: "المقاتلات الروسية تُغير بشكل مكثف منذ يومين، بالقنابل الفوسفورية على المناطق نفسها، وألحقت هذه الغارات دمارا كبيرا بالممتلكات والأبنية،، إلّا أنّها لم توقع ضحايا في الأرواح، وكانت روسيا تقصف مناطق المعارضة في حلب بالقنابل العنقودية والفراغية، غير أنّ استخدامها للقنابل الفوسفورية، أجبر المئات على الفرار من مناطقهم والبحث عن مناطق أكثر أمنا".

إبراهيم الأزرق
سلوى المغربي
د. محمد بن إبراهيم الحمد
سليمان بن جاسر الجاسر
سليمان بن جاسر الجاسر