14 شعبان 1439

السؤال

بنتي عندها ١٠ سنين وتتبول على نفسها عندما تنام.. أريد حلاً سلوكياً تربوياً يساعدني..

أجاب عنها:
د. خالد رُوشه

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

هناك عدة خطوات هامة، بعد العرض على الطبيب المختص، يجب مراعاتها كالتالي:

1- الامتناع عن عقاب الطفل وعدم إظهار الغضب من ابتلاله.

 

2- دور الوالدين في تخفيف أثر المشكلة بالنسبة للطفل وتيسير الأمر عليه وإزالة الضغط النفسي عنه وتحسين الجو الأسري من حوله.

 

3- مشاركة الطفل في حل مشكلته بأسلوب عاطفي حنون ويمكن للطفل أن يشارك في كتابة ملاحظات عن أيام الجفاف وأيام البلل، وأن يقوم الطفل بمناقشة طبيبه بنفسه، وأن يتعاون في التبول قبل النوم وأن يقوم بتغيير ملابسه وفراشه بنفسه.

 

4- الإقلال من السوائل بالذات قبل ساعات من النوم.

 

5- التشجيع بواسطة المكافآت بالنسبة لليالي الجافة.. وقد تكون المكافأة معنوية بكلمات تشجيعية وقد تكون عينية مما يحبه الطفل.

 

6- إيقاظ الطفل للتبول عدة مرات ليلاً.

 

7- المساعدة في تنظيم عمل المثانة عن طريق تدريب الطفل على حبس البول فترات تزداد في طولها تدريجيا أثناء النهار وبذلك تعتاد المثانة على الاحتفاظ بكميات كبيرة من البول.

 

8- الفحص الطبي للبول للتأكد من خلوه من التهابات المجاري البولية.

 

9- تشجيع الطفل معنوياً والثناء عليه عند عدم تبوله ليلاً، وعدم تأنيبه والسخرية منه، إذ إن هذا أمر ليس في مقدوره، بل تشجيعه بمكافأته حين يصحو من نومه ولم يتبول.

 

10 – يمكن الاستعانة ببعض الأعشاب المحلاة بعسل النحل مثل: الحرمل والبابونج والشونيز والشمر والشكوريا والجنزبيل مع مراعاة تحليتها بعسل النحل وتفريغ المثانة قبل النوم مباشرة، وللعسل فوائد كثيرة مجربة في هذا المجال وليس له أية أضرار..

د. عامر الهوشان
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي
سليمان بن جاسر الجاسر