مطلوب من نجم الكرة محمد صلاح حَلْقُ لحيته ؟!
26 جمادى الثانية 1439
منذر الأسعد

 إذا خانكَ الأدنى الذي أنتَ حِزْبُهُ** فوا عجبا إِنْ سالمتْكَ الأَبَاعِدُ
***

أتى على العرب والمسلمين حينٌ من الدهر، كانوا يرفعون صوتهم بالشكوى من الصورة النمطية العنصرية السائدة عنهم في الغرب، ليس في وسائل إعلامه المناوئة لهم بحكم موروثها الحاقد وتمويلها الممالئ لعدوهم.

لكننا اليوم صرنا نشتكي ظلم ذوي القربى، الذين تجاوز بعضهم أقبح صورة ملفقة  تصر هوليود عليها. ومن المفارقة أن ظلم هؤلاء يشتد، متزامناً مع ارتفاع أصوات حرة في الغرب، تنكر صنيع قومها، وتدعو إلى إزالة الصور النمطية المزورة التي تملأ أكثر نوافذ الثقافة والتعليم والإعلام في البلدان الغربية!
إلا لحية المسلم!

هذا ليس عنواناً للتشويق وإنما صورة أمينة –تكاد تكون فوتوغرافية- لما رصدتُه قبل أيام.

كاتب عربي مشهور، بلغ من العمر عتياً، كتب  عن لاعب كرة القدم المصري/العالمي ذائع الصيت: محمد صلاح ، استهل الكاتب حديثه بقوله:
"لم يعد محمد صلاح مجرد لاعب كرة ، بل نجماً تتابع الملايين أخباره وهي نجومية لها تبعاتها، التي تبدأ بضرورة أن يحافظ على موهبته وصحته وضرورة حاجته إلى ((نيولوك)) يتغير به شكلُه أمام محبيه".

ولضرورة المساحة، نغض البصر عن العجمة والركاكة في كلمات الكاتب " الكبير!!" –والكبير ليست صفة مدح دائماً!-  ، لنسجل علامة استفهام ضخمة، فما الصلة بين الحرص على موهبة النجم الكروي وصحته وبين حاجته المفترضة إلى مَظْهر جديد؟

لا يتركنا الكاتب الكبير في حيرتنا فهو يسارع إلى تحديد ما يستقبحه في هيئة محمد صلاح: " فهو يجب أولاً أن يحلق لحيته الكثيفة التي لا تتناسب مع سنه أو نجوميته " !!

إنها وصاية تجار اللبرالية العرب وحدهم دون خلق الله المتلبرلين في أصقاع الأرض كلها.

وهذه قائمة سريعة وموجزة بأبرز نجوم كرة القدم الأجانب من ذوي اللحى كثيفها و"لطيفها" وهم في سن صلاح أو من أبناء جيله .

يقول كاتب التقرير:
يسعى نجوم كرة القدم بصفة خاصة ونجوم الرياضة بشكل عام للظهور أمام الإعلام والجماهير بـ" نيولوك " مختلف ويفعلون أشياء قد تبدو غريبة ، ويقومون بقصات شعر مميزة، إلا أن هناك بعض اللاعبين يريدون يطلقون " اللحية " وكأنهم لاعبون من العصر الروماني.

 

ويستعرض " سبورتس أرابيا" من خلال التقرير التالي أبرز لاعبي كرة القدم في العالم الذين يشاركون مع فريقهم وهم يطلقون لحيتهم.

1 - جيرارد بيكيه :
انتقل اللاعب لصفوف برشلونة الإسباني وأعلن أنه يتفاءل بشدة عندما يطلق لحيته، وهو ما صرح به لبعض وسائل الإعلام، الذين سخروا من حديثه وأكدوا له أن كان ينقصه اللحية لكي يتألق ويظهر قدراته الحقيقية.

 

2 - دانيللي دي روسي:

تميز لاعب وسط روما الإيطالي دانيللي دي روسي بلحيته الصفراء التي تعود على الظهور بها منذ فترة طويلة، ومن المنتظر أن يحمل النجم الايطالي شارة قيادة فريقه خلفاً للنجم " فرانشيسكو توتي" الذي يعتبره دي روسي قائده وملهمه الأول.

 

3 - تيري هنري:
النجم الفرنسي" تيري هنري" نجم الأرسنال الإنكليزي ظهر في أوقات كثيرة مطلقاً لحيته وأزال شعر رأسه تماماً.

 

4 - جيمس دايتون:

من أشهر اللاعبين الذين ظهروا بلحية كبيرة فى ملاعب كرة القدم، فتعد لحية لاعب نادي "كيلمارنوك" هي الأطول والأكثر غزارة وكثافة بين الجميع.

5- تيم هاوارد:
ظهر حارس المرمى الأمريكي ولاعب نادي "إيفرتون" الإنكليزي "تيم هاوارد" بلحية كثيفة سوداء مجعدة، وعند سؤاله عن سر تألقه بعد تصديه لإحدى ضربات الجزاء، أرجع "هاوارد" السبب في ذلك إلى لحيته التي تُكسبه الكثير من القوة والثقة في النفس.

 

اللحية "إرهابية"
ليت الكاتب المستطير اكتفى بفرض تخريفه الذاتي عن اللحية على محمد صلاح .. فهو قد مضى في تعداد "مثالب" اللحية – لحية المسلم حصراً كما يدل كلامه بصراحة لا يحسده عليها عاقل- : " والتي تكاد تضعه –من حيث الشكل على الأقل- في سلة واحدة مع المتطرفين المتزمتين إن لم تضعه مع الإرهابيين أو المتعاطفين معهم على الأقل"!!!!

لن نُحرج الكاتب بأن يكتب الكلام  نفسه عن لحية قسيس أو حاخام !! فهو أجبن من أن يفعل – هذا إذا كان يرى كل لحية علامة على الإرهاب!!- .. يا رجل: اترك شيئاً لغلاة اليمين التلمودي .. فلم يبلغوا هذا المبلغ من الشطط.

وهل لنا -بحسب هذا المنطق  الأعوج- أن نحكم عليك بالوحشية والدموية، لأنك حليق مثل ستالين وهتلر وماو تسي تونغ وبشار ....؟

ليت المسكين يتعظ من تصريحات كثير من عشاق الكرة الإنكليز بأنهم مستعدون للدخول في الإسلام، بسبب إعجابهم بمحمد صلاح لفنونه الكروية وأخلاقه الرفيعة التي ينسبها إلى إسلامه الذي يعتز به.

 

 

11 + 1 =