أنت هنا

22 ذو الحجه 1438
المسلم/ متابعات

حذر مجلس محافظة دير الزور السورية من الانتشار الإيراني وتأثيراته السلبية على المنطقة وسكانها العرب.

 

وقال المجلس في بيان له: إنه إذا كان النظام وإيران يتذرعان بمحاربة تنظيم داعش، فإن أبناء المحافظة قاوموا داعش وما زالوا يقاتلونه.

 

واعتبر أن مشاركة قوات من خارج المحافظة في معركة تحريرها من داعش ستدخل المنطقة في صراعات سياسية وعرقية.

 

 وأوضح في بيانه أن غالبية سكان محافظة دير الزور هم من العرب السنة، مشيرا إلى أن سيطرة الميليشيات الإيرانية على مناطق من المحافظة سيؤدي إلى خلق حالة عدم استقرار طويل الأمد.

 

وأعلن المجلس أن نجاح إيران في السيطرة على دير الزور سيمكن الميليشيات الموالية لها من السيطرة على ممر استراتيجي يربط طهران ببيروت.



إضافة تعليق

10 + 5 =