أنت هنا

22 ذو الحجه 1438
المسلم/ وكالات

شهدت ولاية "براون"، شمال شرقي أفغانستان، أمس  الثلاثاء، احتجاجات على استمرار تعرض المدنيين للاستهداف في عمليات القصف الأمريكية.

 

وهتف المتظاهرون، الذين تجمعوا بمنطقة "قرباغ"، شعارات من قبيل: "الموت لأمريكا"، و"لا نريد أمريكا"، و"أوقفوا الهجمات الأمريكية التي تستهدف المدنيين في البلاد".

 

وفي كلمة باسم المتظاهرين، قال رئيس مجلس الشورى في قرباغ، مولوي سبحان الله، إنهم يطالبون بوقف الهجمات الأمريكية التي تستهدف المدنيين.

 

وأضاف أنه ينبغي أن لا تعبث واشنطن بحياة المدنيين، وأن "الشعب الأفغاني سوف ينتفض ضد الولايات المتحدة في حال لم توقف تلك الهجمات".

 

يشار إلى أن واشنطن تعهدت بالتحقيق في مقتل أكثر من 10 مدنيين في ضربة جوية لمقاتلاتها، بولاية لوكر (شرق)، نهاية أغسطس الماضي.

 

وقبلها بأيام، وقعت ضربة مماثلة بولاية هرات (غرب)، أسفرت عن مقتل 13 مدنيًا.

إضافة تعليق

9 + 7 =