أنت هنا

25 رجب 1438
المسلم ــ متابعات

أكد إسماعيل هنية، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الجمعة، إن قوة كتائب "عزّ الدين القسّام"، الذراع العسكري لحركة حماس، أصبحت أضعاف ما كانت عليه قبل 3 سنوات.

 

 

وقال هنيّة، في كلمة له خلال افتتاح مسجد "التقوى"، في حيّ التفاح، شرقي مدينة غزة: "نعمل على مراكمة قوتنا، ونقول بكل طمأنينة للشعب إن قوة المقاومة اليوم، وعلى رأسها كتائب القسام، أضعاف ما كانت عليه في حرب 2014".

 

واستطرد قائلاً:" إن الأطراف التي تخطط لكم وضدكم في أضعف حالاتها ونحن في أقوى حالاتنا، لأننا ملتحمون مع شعبنا، ومتمسكون بثوابتنا، ونراكم قوتنا".

 

 

وفي السياق نفسه، شدد هنية على وقوف حركته مع المعتقلين المضربين عن الطعام داخل سجون الاحتلال.

 

 

وقال:" معركة الأمعاء الخاوية، ليست معركة المعتقلين وحدهم، بل هي معركتنا جميعا".

 

وتابع:" تابعنا بالأمس الجدال والصراخ داخل أروقة المجتمع الإسرائيلي، فيما يتعلق بالجنود الإسرائيليين بين يدي الكتائب(القسّام)، ومساء الأمس كان ردّ القسّام رداً إعلامياً مؤكداً على أن معركة الأسرى معركتنا جميعاً".

 

 

وأرسل هنية رسالته للمعتقلين داخل سجون الكيان قائلاً:" إن موعدكم الحرية، هذا وعد رجال المقاومة".

إضافة تعليق

1 + 0 =