أنت هنا

24 رجب 1438
المسلم/متابعات

حذر الداعية الإسلامي البارز الدكتور محمد العريفي، من صحيفة وصفها بـ”البائسة”، تُظهر أنها إسلامية وتجتزئ مقاطع علماء ودعاة المملكة وتركب أخبارا كاذبة، مشيرا إلى أنه ظهر بعد تتبع أن مركزها إيران.

 

وأوضح الشيخ العريفي عبر مجموعة من التغريدات على تويتر، “أن الصحيفة اسمها إسلامي ومع كثرة تغريدها ومحاولة الإثارة فهي منذ 12 سنة لم يتجاوز متابعوها 9 آلاف! فلا تصدق ما ينشر وارجع لحساب من افترت عليه”.

 

وأضاف أنه بالرغم من كثرة العجائب والمضحكات والسقطات عند ملالي الرافضة، إلا أن الصحيفة لم تنشر تغريدةً واحدةً في انتقادهم! بل كذبها على علماء السنة.

 

وأشار الشيخ العريفي إلى أن تشويه هذه الصحيفة مُنصب على علماء المملكة فقط الأحياء منهم والأموات مع كثرة علماء السنة في بقية بلاد الإسلام.

 

واختتم تغريداته بنصيحة قائلا: “لا تبع عقلك لأحد: إذا سمعت أو قرأت خبراً، فارجع لحساب المقصود بالخبر فكلام المرء عن نفسه وبيانه ملابسات ما نُقل عنه، خيرٌ من كلام غيره”.

إضافة تعليق

3 + 0 =