أنت هنا

16 ذو الحجه 1439
المسلم/ وكالات

طالبت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، بـ"حل أوروبي طويل الأمد" لمشكلة اللاجئين.

 

وأعربت المفوضية، في بيان، عن ارتياحها لتسوية أزمة السفينة "ديتشوتي"، التي كانت تحمل لاجئين، وظلت راسية لعدة أيام في ميناء مدينة كاتانيا بجزيرة صقلية، أقصى جنوبي إيطاليا، قبل السماح بنزول هؤلاء اللاجئين إلى الميناء.

 

ودعت المفوضية أوروبا مجدًدا إلى وضع إجراءات من أجل عمليات إنزال لائقة للأشخاص الذين يتم إنقاذهم أثناء محاولتهم الوصول إلى القارة الأوروبية عبر البحر.

 

وقال المفوض السامى للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، عبر البيان ذاته، إن أزمة السفينة "ديتشوتي"، التي كانت تقل عشرات المهاجرين الذين أنقذتهم سفينة خفر سواحل إيطالية في 16 أغسطس/آب "ينبغي أن يكون بمثابة إنذار".

 

وأضاف غراندي: "تم حل وضع ديتشوتي الآن، ولكن ماذا يحدث في المرة المقبلة؟ نحن بحاجة إلى نهج أوروبي تعاوني وموثوق به تجاه الأشخاص الذين يتم إنقاذهم في البحر".

إضافة تعليق

1 + 1 =