أنت هنا

القضاء على حركة الزنديق بابك الخرمي
11 رمضان 1439
منذر الأسعد

في اليوم التاسع من شهر رمضان عام 223هـ (838م)، تمكن القائد حيدر بن كاوس الأشروسني – المعروف باسم (الأفشين) في عصر الخليفة العباسي المعتصم- تمكن من دخول مدينة (البذ) مقر بابك الخرمي، بعد قتال شرس دام سنتين كاملتين ففرَّ بابك غير أن الأفشين ألقى القبض عليه وحمله إلى سامراء مع بعض أتباعه، فقتل ومن حمل معه من الأسرى، وبهذا انتهت حركة بابك الخرمي التي أقضت مضاجع المسلمين مدة تزيد على عشرين عامًا.
 

نشأت طائفة الخرمية البابكية في بلاد فارس سنة 201 للهجرة في عهد المأمون، ومن مبادئها الهدامة نقل الـحُكْم من العرب المسلمين إلى الفرس المجوس. وهم يجحدون رفضوا جميع العبادات كالصوم والصلاة والحج والزكاة.

7 + 10 =