أنت هنا

9 شعبان 1439
المسلم - متابعات

قُتل عدد من عناصر ميليشيات النظام النصيري في كمين جنوب دمشق خلال المعارك الدائرة في المنطقة منذ ثمانية أيام على التوالي.

 

وأفادت صفحات موالية لنظام الأسد على مواقع التواصل الاجتماعي نقلاً عن "مصدر عسكري" بمقتل 16 عنصراً في حي التضامن وذلك عقب إرسال النظام مزيداً من التعزيزات العسكرية إلى الحي.

 

بدورها نشرت صفحة (سوريا الحدث) الموالية صوراً لعشرات العناصر الذين أرسلهم النظام إلى خطوط التماس الأولى في الحي من جهة مخيم اليرموك وسط قصف بأكثر من 55 غارة جوية من الطيران الحربي على مخيم اليرموك وأحياء (القدم، التضامن والحجر الأسود).

 

يذكر أن إعلام النظام اعترف خلال الأيام الماضية بمقتل العشرات من عناصر ميليشياته في المعارك الجارية جنوبي دمشق، بينما وثق ناشطون محليون مقتل أكثر من مئة عنصر منذ بدء الحملة العسكرية على المنطقة.

إضافة تعليق

1 + 5 =