أنت هنا

28 جمادى الأول 1439
المسلم ـ متابعات

تداول ناشطون عراقيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورًا لمدينة الموصل وقد أغرقتها مياه الأمطار؛ ما عطل الكثير من مصالح أهالي المدينة وأعاق تنقلاتهم.

وأرجع الناشطون غرق المدينة بمياه الأمطار إلى التدمير الذي طال منظومة تصريف الماء، وعدم سعي السلطات الحكومية لإصلاحها، كما هو حال البنى التحتية في المدينة بشكل عام.

من جانب آخر، أفادت مصادر محلية بأن الدفاع المدني في محافظة نينوى، ما يزال ينتشل جثث الضحايا المدنيين العالقة تحت أنقاض مباني الجانب الأيمن من مدينة الموصل؛ التي انهارت بسبب القصف الجوي والمدفعي طوال أشهر الحرب.

إضافة تعليق

4 + 12 =