أنت هنا

26 ربيع الثاني 1439
المسلم ـ متابعات

سقط العشرات من عناصر مليشيات الحوثي الانقلابية بين قتيل وجريح جراء غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف العربي على  محافظة البيضاء وسط اليمن.
وقال عبدالعزيز أحمد، وهو أحد القادة الميدانيين للمقاومة في المحافظة: إن المقاتلات الجوية قصفت معسكرا تدريبيا للحوثيين في منطقة ريام، التابعة إدارياً لمديرية رداع في البيضاء.

وأشار، نقلا عن مصادر له في المنطقة، إلى أن الضربات الجوية استهدفت المسلحين الحوثيين، ظهر اليوم، وهم يتلقون التدريبات داخل المعسكر؛ ما أوقع 40 من عناصر المليشيا الانقلابية بين قتيل وجريح.

ولم يحدد القيادي الميداني بالضبط أعداد القتلى والجرحى الذين سقطوا في الغارات الجوية.

وأشار المصدر  ذاته إلى أن المعسكر جرى إنشاؤه حديثاً من قِبل الزعيم القبلي الموالي للحوثيين، أحمد سيف الذهب، بعد أيام من لقائه بقادة الجماعة في العاصمة صنعاء.

وتضم محافظة البيضاء 19 مديرية، تشهد مديريتا الصومعة ومسورة فراغاً أمنياً، بينما يقاوم رجال القبائل الحوثيين في مديريات الزاهر وذي ناعم، والقريشية وولد ربيع. فيما استعادت قوات الجيش الوطني والمقاومة السيطرة على مديرية "نعمان"، لتبقى 16 مديرية تحت سيطرة الحوثيين، بما في ذلك مدينة البيضاء، مركز المحافظة التي تحمل ذات الاسم.

 

إضافة تعليق

2 + 1 =